اللطف الصعب

لا زلت انصدم كثيرا عندما ارى شخصا فظ اللسان والكلام ، لا زلت لا استطيع ان استوعب هذه القسوة والغلاظة في التعامل مع الاخرين ، لا زلت لا استوعب  كيف تكون الكلمة السيئة والقاسية والجارحة سهلة وبسيطة ؟ على عكس الكلمة الطيبة اللطيفة  التي  تكون صعبة عليهم ! وهل فعلا تستحق الحياة  كل هذه القساوة والجلافة في التعامل ؟ وايضا اشعر في حالة من الحيرة عندما ارى سهولة اطلاق الاحكام السلبية تجاة الاخرين وسوء الظن فيهم ، دون مراعاة ظروف الاخرين ، دون سماعهم ، دون الرفق بهم ، فدائما ما كنت اؤمن ان الحياة فيها من القسوة ما يجعل من الواجب علينا ان نعامل انفسنا والاخرين بلطف ، وان الكلمة الطيبة صدقة ، وانها ايضا كما جاء في القرآن ” مَثَلًا كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا فِي السَّمَاءِ ” ، فالكلمة الطيبة من اساس الدين ، والدين اساسه حسن الخلق ، فنحن هنا في هذه الحياة شيء مؤقت وزائل فلذلك لا شيء من وجه نظري يستحق كل هذا العنف والظلم والقسوة، فنحن جئنا لكي نزكي انفسنا وارواحنا ونطهرها وان نخالق الناس بخلق حسن ، وليس ان نخالقهم بسوء وقسوة وسوء ظن ، وهذا هو اختبارنا الحقيقي ، ففي نهاية رحلتنا الدنيوية نكون ان لله وان إليه راجعون ، ولا شيء يبقى من الانسان الا عملة وسمعته الطيبة عند الاخرين

719Zt+y2W0L

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s